آلاف المتظاهرين ينددون باستقبال اللاجئين فى التشيك

تظاهر أمس الأربعاء عدد كبير من مواطنين جمهورية التشيك فى العاصمة براج وغيرها من المدن اعتراضاً منهم على تدفق اللاجئين الذى يزداد يوماً بعد يوم على التشيك، واتهم المتظاهرون الحكومة بالتهاون فى حماية حدود بلادهم، وهو أمر مرفوض تماماً، حيث إن السكان ليس هم فقط المتضررون وإنما الدولة بالكامل فهى ستتحمل أعباء إضافية عليها.
وقال موقع “20 مينيت” الفرنسى، وفقاً للتقديرات المختلفة إن أعداد المتظاهرين تتراوح من 3000 و5000، وقاموا بالتجمع فى مختلف مدن التشيك وعلى رأسها العاصمة براج ثم مدينة برونو، يبيريتش، وأوسترافا، وأوستى ناد لابم، وحددوا أمس الأربعاء 28 أكتوبر حيث يوافق العيد الوطنى للبلاد.
وأشار الموقع إلى أن شرطة مكافحة الشغب فى براج قامت بالفصل بين آلاف المعارضين لاستقبال المهاجرين، ومئات من المعترضين على تظاهراتهم، ومن الشعارات واللافتات التى تم رفعها خلال التظاهرة “إغلاق الحدود” و”ميركل تحفر قبر أوروبا” و”الدفاع عن أوروبا”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*