وقال أناستاسياديس -وهو قبرصي يوناني- في كلمة، الخميس، بمناسبة ذكرى استقلال قبرص عن بريطانيا “اليوم توجد نافذة مفتوحة على فرصة تحيي آمالنا في تسوية نهائية للمشكلة القبرصية”.

وأوضح أن  محادثات السلام التي انطلقت في وقت سابق هذا العام مع القبارصة الأتراك تبقي على الأمل في تجاوز مأزق تسبب في بقاء قبرص مقسمة لعقود.

ونالت قبرص الاستقلال في 1960، لكن الاحتكاكات بين القبارصة اليونانيين والقبارصة الأتراك تأججت في 1963، وأدى غزو تركي في 1974 بعد انقلاب قصير في نيقوسيا دبره العسكريون الذين كانوا يحكمون اليونان آنذاك، إلى تقسيم الجزيرة.

والصراع مصدر دائم للتوتر بين اليونان وتركيا العضوين بحلف شمال الأطلسي.